التخطي إلى المحتوى
فوائد نظام الصيام المتقطّع
نظام الصيام المتقطّع

نظام الصيام المتقطّع ،وهو من أبرز أنواع الأنظمة الغذائية المتداولة في الفترة الأخيرة، وهو من الأنظمة ذات الفاعلية الهامة في فقدان الوزن والتخلص من الدهون، وأيضًا يزيد من قوة عضلة القلب والنمو العام لجميع أعضاء الجسم، وأثبتت الدراسات والأبحاث التي أجريت فاعليته الكبيرة في الوقاية من بعض أنواع الأمراض.

فوائد نظام الصيام المتقطّع :

عند اختيار نظام الصيام المتقطّع للتخلص من الوزن الزائد واتخاذ القرار المؤكد باتباعه، سوف يقوم الجسم بالتغير

في مستويات ونسب الهرمونات و الخلايا بالجسم، حيث يبدأ الخطوة الأولى في تحضير الدهون التي تم تخزينها

تمهيدًا للتخلص منها والقيام بحرقها، وبعدها تقوم خلايا الجسم في عملية الإصلاح الذاتية، وأيضًا تغير من طرق

العمل الخاصة بالجينات، ولذلك يلاحظ تغيرات هرمونية واضحة  في نشاط الجسم، وهي نتيجة اتباع هذا النظام.

هرمونات النمو:

أثناء القيام بمتابعة نظام الصيام المتقطّع يزيد من هرمون النمو بنسب قياسية، وقد أثبتت الدراسات معدل هذا

الارتفاع بخمسة من الأضعاف عن المستوى الطبيعي، حيث يزيد من كتلة العضلات وتبعًا لذلك ترتفع معدلات الحرق

للدهون والسعرات الحرارية.

مستويات السكر:

يساعد الانتظام على نظام الصيام المتقطّع في انخفاض نسب الأنسولين في الدم، والعمل على مقاومة الإصابة من

مرض السكر في الدم ، حيث يحفز الجسم على التخلص من كميات الدهون التي تم تخزينها في الدم، ويحسن هذا

النظام أنظمة السكر في الدم.

تجديد الخلايا:

في هذا النظام يقوم الجسم بالتجديد الكامل والشامل وبالأخص للخلايا، حيث يقوم بعملية الإصلاح الكلية للخلايا

عن طريق التخلص من البروتينات المتراكمة في الجسم منذ فترة كبيرة، والعمل على بناءها بأفضل الصور، مما يساعد

علي صحة باقي الأعضاء الأخرى.

التغيرات الجينية:

من أبرز فوائد هذا النظام هو الاهتمام بالجين الخاص بالعمر، حيث يطيل من الوقت الافتراضي لهذا الجين عن طريق

الحماية لجميع الأعضاء ومقاومة الأمراض المتعددة، وهو من أكثر الجينات التي تتأثر بشكل كبير في حالة اتباع هذا

النظام، ولذلك يجب الاستمرار عليه بصفة مستمرة، ولكن تحت إشراف الطبيب المختص وبالأخص في وجود أي من

الأمراض المزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو السكري.

اقراء ايضاً

التعليقات