كل ما تحتاجين معرفته عن غشاء البكارة

مشرفآخر تحديث : الخميس 2 أغسطس 2018 - 3:34 صباحًا
كل ما تحتاجين معرفته عن غشاء البكارة

كل ما تحتاجين معرفته عن غشاء البكارة

غشاء البكارة هو شعيرات دموية ذات طبقة جلدية رقيقة، تغلق فتحة المهبل جزئيًا.  وبها فتحة صغيرة تسمح بنزول

دم الحيض، حيث يتم فضه بواسطة العضو الذكري خلال ممارسة العملية الجنسية لأول مرة، حيث يعقب عملية الفض

نزول بعض قطرات الدم أو الكثير منها وفي بعض الأحيان لا ينزل الدم، حسب نوع الغشاء.

وأحيانًا يتمزق الغشاء دون ممارسة الجنس، مثل ممارسة أنواع معينة من الرياضات أو استخدام الأجسام الصلبة خلال ممارسة العادة السرية أو استخدام السدادات القطنية.

أنواع غشاء البكارة:

الغشاء الخلفي:

وهو النوع السائد عند أغلب الفتيات، دائري الشكل.

الغشاء الغربالي:

مجموعة فتحات منثورة ومتقاربة ولا يتم فضه بشكل كلي إلا بعد ممارسة الجنس أكثر من مرة، وهو الأكثر تعقيدًا.

الغشاء الحاجز:

وهو مزدوج الفتحات، حيث يتكون من فتحتتين متساويتين أو متقاربتين في الحجم أو مختلفتين، وهو سهل الفض.

الغشاء الهلالي:

له فتحة أمامية، وهو على شكل هلال، وفضه سهل للغاية.

الغشاء المتعرج:

طولي وبه طيات لا تصل للمهبل، وهو الأفضل للبنات.

الغشاء المطاطي:

هو الأكثر رعبًا للفتيات، حيث يتمدد دون أن يتمزق كليًا خلال عملية الجماعة، وبالتالي لا يتم فضه إلا من خلال تدخل الأطباء أو الانتظار لنهاية الولادة لمضان تمزيقه.

الغشاء المغلق:

لا يسمح بنزول دم الحيض، مما يسبب انتفاخًا كبيرًا في منطقة البطن بسبب تجمع دم الطمث، ويتوجب مع هذا النوع

من الأغشية تدخلًا جراحيًا عاجلًا.

تجدر الإشارة إلى أن سمك الغشاء يختلف من كل فتاة لأخرى، ويوجد على بعد 2 سم من المهبل أو 2.5 سم، ويتم فضه

كما سبق القول باستخدام العضو الذكري أو أي جسم صلب أو بالجراحة الطبية، أو وقوع  حادث متصل بمنطقة الفرج

أدى إلى إصابة الغشاء، أو حدوث اختصاب قديم.

ولم يتم التوصل إلى وجود أية فائدة طبية لغشاء البكارة، إلا كونه دليل على عفة وشرف الفتاة في الدول العربية

والإسلامية والأسر المحافظة حول العالم، حيث إن فضه في ليلة الزواج يشي بأن المرأة لم تمارس عملية الجنس خارج الإطار الشرعي “الزواج”.

لكن نزول الدم إثر افتضاض غشاء البكارة غير ضروري للتأكد من عذرية الفتاة، ففي بعض الحالات يكون السائل الناتج

فاتح اللون ولا يمكن رؤيته، وعمومًا فإن قطرات الدم ليست دائماً متصلة بالبكارة فقد تكون  صادرة عن جرح  أو خدش

للمنطقة الحساسة، وكما سبق وأن أشرنا فإن الغشاء المطاطي لا يعقب فضه نزول دم حيث يستوجب وجود هذا النوع من الأغشية تدخلًا طبيًا.

ويمكن للعذراء أن تحمل أثناء فترة الإباضة من خلال مرور الحيوانات المنوية المفرزة من الذكر إلى مهبل الأنثى مباشرة.

وفي الختام نقدم بعض النصائح حول غشاء البكارة:

  • 1/ اغسليه جيدًا بالماء والصابون مع التنشيف بعد إنتهاء العلاقة الحميمة.
  • 2/ قومي بزيارة الطبيب إذا أعقب العملية الجنسية نزول الدم في كل مرة.
  • 3/ زوري طبيبًا متخصصًا قبل ليلة الزفاف لتجنب وقوع أية مشكلة.
  • 4/ احرصي على اكتساب الثقافة الجنسية اللازمة وابتعدي عن الموروثات الشعبية الخاطئة عن ليلة الزفاف.
  • 5/ ابتعدي عن كل من المواقع الإباحية والعادة السرية والعلاقة غير الشرعية.
  • 6/ استعملي الملابس القطنية فقط حتى لا تتعرض الأعضاء التناسلية للجراثيم والبكتيريا.

أقراء أيضاً

الباشق 

رابط مختصر
2018-08-02
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ثقافة بالعربي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

مشرف